الرئيسية / الطب الرياضي توضح تفاصيل حادثة تجاوز لاعب بعد ثبوت تعاطيه المنشطات

الطب الرياضي توضح تفاصيل حادثة تجاوز لاعب بعد ثبوت تعاطيه المنشطات

اتهمت دائرة الطب الرياضي في وزارة الشباب والرياضة، اليوم الخميس، أحد الرياضيين بالتجاوز، بعد ثبوت تعاطيه مواد منشطة محظورة، على موظفيها.
وقال مدير عام الدائرة حيدر رحيم في بيان له، إن "ما بدر من لاعب منتخب المصارعة مصطفى عبد الباسط، اليوم هو تصرف مرفوض ولا يمت الى الرياضة بصلة، بعد أن تجاوز بالكلمات الجارحة والتهديد الصريح العلني على موظف حكومي، مهمته إبلاغ هذا الرياضي نتيجة الفحص الدوري الخاص باللاعبين لبطولة غرب اسيا بالمصارعة".
وأشار إلى أن "العينات أخذت اصوليا وأرسلت الى خارج العراق اسوة ببقية اللاعبين، وقد وصلت نتيجة الفحص لتؤكد تعاطيه منشطات محظورة وأخبرنا بضرورة ابلاغه، وقد رفض اللاعب تسلم نتيجة الفحص كحق طبيعي له وفي حالة عدم القناعة يمكن له المطالبة بالتثبت، ولكنه اتهم الدائرة والوزارة بأنها تستهدفه شخصيا، وتفوه بكلمات نابية على الموظف المسؤول واستمر بالتجاوز عليه وتهديده ولدينا جميع الاثباتات التي تدينه بتهديد الموظف علنا، بمختلف الاجراءات لذلك توجب ابلاغ رجال الامن الخاصين بالدائرة لاحتواء الموقف وضمان حق الموظف المعتدى عليه ومع وصول الجهة المختصة".
وأضاف، أنه "تم احتواء الموقف مرة اخرى من قبل الموظف حرصا على سمعة رياضيينا ولعدم اثارة هذا الموضوع الحساس، ولكن بعد أن حاول عكس الحقائق لا يسعنا إلا توضيحها للجميع، حيث لم يتعرض هو أو من كان معه الى أية مضايقة أو تجاوز من الدائرة".
9-12-2021, 16:54
عودة