مسؤول محلي: هذه حصيلة نزاع البصرة العشائري.. المفاوضات الحكومية فشلت في ايقافه

تخطي بعد :
الشارع العراقي 24-01-2020, 22:18 27 مشاهدة

اكد مسؤول محلي بناحية الكرمة شمال محافظة البصرة، اليوم الجمعة، ان المساعي الحكومية والعسكرية فشلت في ايقاف تجدد النزاعات العشائرية المتكررة بين عشيرتي (الحمادنة والبطوط). وذكر المسؤول المحلي الذي رفض الكشف عن اسمه لـ"من كربلاء الخبر "، ان "النزاع العشائري الذي وقع مساء اليوم بناحية الكرمة التابعة لقضاء الهارثة شمال البصرة كان بين عشريتي (الحمادنة والبطوط) وهو بسبب قيام مسلحين يستقلون عجلتين تابعين لعشيرة البطوط بالهجوم على عشيرة الحمادنة نتيجة وقوع قتلى بنزاع سابق بين الطرفين".واشار المسؤول الى ان "النزاع استمر لنصف ساعة واستخدمت به اسلحة متنوعة"، مبينا ان "حصيلة النزاع انتهت باصابة طفلتين بجروح، احدهما من عشيرة الحمادنة".واضاف، ان "القوات الامنية تسيطر على الموقف حاليا في ناحية الكرمة، وتشن حملة دهم وتفتيش واسعة في المنطقة بحثا عن الذين يحملون اسلحة وتسببوا بالنزاع العشائري".ونوه المسؤول المحلي في ناحية الكرمة، الى ان " المساعي الحكومية والعسكرية فشلت في تطويق الفتنة بين الطرفين وانهاء النزاعات العشائرية المتكررة بينهما "

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟