لمواجهة الضربات الإسرائيلية.. الأمن البرلمانية تكشف عن فتح جميع منافذ الصرف أمام عبد المهدي

تخطي بعد :
أمن 12-10-2019, 21:59 17 مشاهدة

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية عبد الخالق العزاوي، اليوم السبت ، عن تخويل لجنته للقائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي، بتقوية المنظومة الجوية العراقية، وفتح جميع منافذ الصرف أمامه من أجل ذلك.


وقال العزاوي، في حديث صحفي ان "لجنة الأمن والدفاع وبالاتفاق مع رئاسة البرلمان، خولت عبدالمهدي بالتعاقد مع أية دولة من أجل شراء دفاع جوية متطورة حتى لو كانت (إس-400) الروسية، لتقوية العراق في هذا المجال"، مبينا أن "التخويل فتح جميع منافذ الصرف ووضعها تحت تصرف القائد العام للقوات المسلحة، سواء كانت منح الطوارئ أو المنح والتخصيصات الأخرى".

وأضاف، أن "هذا التخويل جاء من أجل حماية الاجواء والسيادة العراقية، لمنع اي ضربات إسرائيلية أو غيرها ضد مقرات الحشد الشعبي ومخازن الاسلحة".

وكان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي قد كشف في، 30 أيلول الماضي، عن توصل التحقيقات العراقية حول تعرض مقار ومواقع الحشد الشعبي في الشهرين الماضيين إلى هجمات مجهولة وأدت إلى وقوع تفجيرات فيها وانفلاق صواريخ كانت بداخلها، "إلى أن إسرائيل هي من قامت بذلك".

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟