رئيس مالي يعلن ترشحه لولاية ثانية

تخطي بعد :
عربي ودولي 29-05-2018, 09:49 121 مشاهدة

 
أعلن ديوان الرئاسة في العاصمة المالية باماكو، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس المالي إبراهيم أبو بكر كيتا، سيترشح لولاية ثانية في الانتخابات المقررة في نهاية تموز المقبل، والتي سينافسه فيها 15 مرشحا.وقال ديوان الرئاسة في تغريدة على حسابه الرسمي على "تويتر"،  إن "الرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا أعلن من مقر إقامته في سيبينيكورو (ضاحية باماكو) عن ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في 29 تموز 2018".
وقال الرئيس في خطاب بثه التلفزيون الرسمي، "قبل خمس سنوات عندما كانت أمتنا تمر بأصعب فترة في تاريخها الحديث، وضعتني في مهمة وكان علي أن أعطي بلدنا القوة لبناء مصير جديد، كان واجبي أن أمنح كل إخواني المواطنين أسباباً للأمل وأسباب الكبرياء".
وأضاف"كانت المهمة كبيرة والتحدي معقد والطريق صعب. وكان المشروع الذي ينتظرني يتطلب أن أتعامل بروية وتضحية، وطوال مهمتي نظرت فقط إلى مصالح بلادنا وأستطيع اليوم أن أفخر بإنجازات السنوات الخمس الماضية".
واعتبر أن "أهم شيء في الوقت الحاضر، هو الاستفادة من النتائج التي تم التوصل إليها لرفع مستوى إنجازاتنا،، وأثق بشعب مالي في تقرير مدى ملاءمة ما سيتم اقتراحه خلال الحملة الانتخابية المقبلة".
ومنذ أكثر من شهرين أعلن تحالف يضم عشرات المنظمات والأحزاب المنتمية إلى الأكثرية الحاكمة دعمها لترشح كيتا لولاية ثانية لكن الأخير لم يكن قد أعلن رسميا قراره خوض الانتخابات المقبلة.
وتسيطر جماعات مسلحة على صلة بتنظيم القاعدة،على شمالي مالي منذ آذار 2012. وأدت عملية عسكرية فرنسية شنت في كانون الثاني 2013 إلى طرد القسم الأكبر من هذه المجموعات.
لكن مناطق بكاملها في البلاد ما زالت خارج سيطرة القوات الحكومة المالية والقوات الفرنسية وقوة الأمم المتحدة (مينوسما) التي دائما ما تتعرض لهجمات في المنطقة، رغم توقيع اتفاق سلام في ايار 2015.
ومنذ 2015، امتدت هذه الهجمات إلى وسط وجنوب مالي، كما عبرت الحدود إلى دول مجاورة ولاسيما بوركينا فاسو والنيجر.

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟