اخر الاخبار

  • انتقادات في ايران بعد مقتل شابين "من أهالي السنة" وامام مسجد يحذر من استفزاز الشعب !

    القسم: عربي ودولي عدد الزيارات: 848 نشر بتأريخ: 13-08-2017, 00:26

     
    انتقد ملا قادر قادري، إمام جمعة مدينة "باوه" بمحافظة كرمنشاه (غرب) الإيرانية، مقتل شابين من "أهل السنة والجماعة" على يد قوات الأمن، معتبرًا أن "تلك الممارسات من شأنها استفزاز الشعب".

    جاء ذلك بحسب نص خطبة الجمعة التي ألقاها قادري، أمس، بمدينة باوه، ونشرها، اليوم السبت، على صفحته الإلكترونية.

    وقال قادري، إن "قوات الأمن الإيرانية قتلت خلال الأسبوعين الماضيين شابين من قريتي (جوانرودلو وبن دره)، القريبتين من مدينة باوه، دون توضيح ملابسات القتل".

    وأضاف: "إنني أناشد قادة الشرطة، لا تقتلو أبناء الشعب، فالمواطنون لم ينجبوا الأطفال لكي تقتلوهم أنتم، إن هذا العمل خطيئة فضلًا عن أنه مخالفٌ للقوانين، ويزعزع أجواء الوحدة والأمن".

    ودعا قادري قوات الشرطة إلى "التصرف بحذر في مدينة باوه"، مشيرًا أن "قتل الشباب(من أهل السنة)، واتهام الحكومة لهم بممارسة عمليات تهريب عبر الحدود مسألة غير مقبولة أبدًا".

    كما انتقد قادري "عدم دعوة الرئيس، حسن روحاني لأي من الشخصيات التي تنتمي لأهل السنة والجماعة في إيران، خلال مراسم القسم الدستوري الذي أدّاه أمام البرلمان مطلع آب/ أغسطس الجاري، بحضور ممثلين عن 50 دولة بينهم 11 رئيس".

    وبحسب الأرقام غير الرسمية، فإن عدد السنة في إيران 15 مليوناً، من مجموع سكانها البالغ 80 مليوناً.

    وكان الرئيس روحاني، قد وعد السنة في البلاد، بإعادة حقوقهم، والمساواة بينهم وبين بقية المواطنين، ووعود أخرى تحفظ لهم حريتهم وكرامتهم.

    صرح لنا

    الصدر يتنبأ بانه سيتم اغتياله االصدر يوصي المتظاهرين بالسلمية حتى في حالة قتله الكعود يطالب بعودة النازحين الى مناطقهم وتوفير الخدمات الضرورية لهم في زيارة الاولى من نوعها منذ ثمانينات القرن الماضي.. وزير الخارجية السعودي يصل بغداد عاجل.. تفكيك سيارة مفخخة في مدينة الصدر العشائر النيابية: الحكومة الحالية كملت اخطاء النظام السابق بترسيمها "خور عبدالله" الجبوري يحذرمن دعوات التظاهر في صلاح الدين المدعومة من دواعش السياسة الحشد يصل مشارف الحدود السورية ويقطع آخر منفذ لداعش وزارة النفط تعلن عن تجهير اصحاب المولدات بحصة شهر رمضان من منتوج زيت ( الگاز) شركة توزيع المنتجات النفطيه تنفي الشائعات التي يروجها البعض بخصوص قيامها بتاجير محطات التعبئة الحكومية