النائب اللويزي يطالب بإيقاف القصف على الموصل: جثث النساء والأطفال تحت الأنقاض

تخطي بعد :
سياسة 24-03-2017, 10:40 22700 مشاهدة

 

بغداد/ من كربلاء الخبر:
كشف النائب عن محافظ الموصل عبد الرحمن اللويزي، اليوم الجمعة، قيام طيران التحالف الدولي بقصف أحد المنازل في منطقة الموصل الجديدة، مشيرا إلى مقتل العشرات من المدنيين في القصف.
وقال اللويزي، على صفحته في "فيسبوك" واطلعت عليها "من كربلاء الخبر" ان "احد الموصليين ميسوري الحال، استضاف في داره التي تقع في حي الموصل الجديدة، خلف مستشفى الرحمة بفرعين، عدداً من العوائل الموصلية، لكونه يحتفظ بكمية كبيرة من المؤن، ولغرض المساهمة في مساعدة تلك العوائل التي نفدت مؤنها، قام الرجل باستضافة تلك العوائل، وخصص غرفة للرجال وقاعة على شكل سرداب للنساء".
واوضح، ان "عناصر داعش اعتلوا سطح ذلك الدار، فتوجه طائرات التحالف ضربة قوية إلى تلك الدار ودارٌ بجوارها، ليلقى جميع من في الدارين حتفهم، ولغاية عصر اليوم تم انتشال ٥٦ جثة جميعهم من الرجال، ولم تتمكن جهود الإنقاذ من الوصول إلى القاعة السفلية التي تقبع فيها جثث النساء والأطفال".
واضاف، ان "الجيران يؤكدون وجود ما لا يقل عن ١٢٦ شخص في الدار فضلا عن ٨ جثث تم انتشالها من الدار المجاورة"، مؤكدا "ارتفاع نسب النزوح من مناطق موصل الجديدة والمطاحن والاحياء المجاورة لها، بسبب خشية الناس من القصف".
واختتم، "في حادث منفصل خرجت مجموعة من العوائل، فجر أمس هاربة من نيران الحرب والجوع، عند المدخل الشمالي الغربي للمدينة (بوابة الشام) فاكتشف الدواعش أمرهم، فأمطروهم بوابل من الرصاص".

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟