منظمة الصحة العالمية: أكثر من 4% من سكان العالم يعانون الاكتئاب

تخطي بعد :
منوعات 24-02-2017, 13:49 1065 مشاهدة

متابعة/ من كربلاء الخبر.

صرحت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس إن أكثر من أربعة بالمئة من سكان العالم يعانون الاكتئاب وإن النساء والشباب وكبار السن هم الفئات الأكثر عرضة لتأثيراته المسببة للعجز عن العمل.

              

وأضافت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في تقرير أن التقديرات تقول إن 322 مليون شخص عانوا من اضطرابات مرتبطة بالاكتئاب في 2015 بزيادة 18.4 بالمئة في عشر سنوات مع ارتفاع متوسط الأعمار.

              

وذكر التقرير أن الخسائر الاقتصادية على مستوى العالم تتجاوز تريليون دولار سنويا في إشارة إلى الإنتاجية المفقودة بسبب الخمول أو غياب الحيوية الذي يؤدي إلى عدم القدرة على أداء الوظائف في العمل أو التكيف مع الحياة اليومية.

              

وقال الدكتور دان تشيشولم من إدارة الصحة العقلية بالمنظمة في مؤتمر صحفي "الاكتئاب هو أكبر سبب منفرد لقضاء سنوات من العجز عن العمل. وبالتالي فهو أكبر سبب للعجز عن العمل في عالمنا اليوم."

              

وأضاف أن الاكتئاب أكثر شيوعا مرة ونصف بين النساء عن الرجال.

              

وقال التقرير إن 250 مليون شخص آخرين يعانون من اضطرابات القلق بما ذلك الرهاب ونوبات الهلع والوسواس القهري واضطرابات ما بعد الصدمة.

              

ويعيش نحو 80 بالمئة من أولئك الذين أصيبوا بأمراض عقلية في دول منخفضة أو متوسطة الدخل.

              

وقال تشيشولم "ذلك يضع حدا لفكرة كون تلك الاضطرابات أمراضا للأثرياء أو ميسوري الحال.. الوضع ليس كذلك. في الواقع .. في كثير من البلدان فإن من يعانون الفقر والبطالة والحروب الأهلية والصراعات يكونون فعليا أكثر عرضة لمخاطر اضطرابات القلق وأيضا الاكتئاب."

الاكتئاب العمل بالمئة اضطرابات يعانون النساء التقرير مليون للعجز سنوات القلق الصحة تشيشولم العالم الهلع والوسواس الصدمة ويعيش ونوبات أولئك طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟