تركيا: سنتدخل بريا في العراق وحكومة بغداد مرتبطة بمجموعة "ارهابية

تخطي بعد :
سياسة 26-10-2016, 08:00 10872 مشاهدة

 

بغداد/ من كربلاء الخبر:

اعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الثلاثاء، عن استعداد بلاده لشن هجوم بري في العراق إذا ما شعرت بتهديد من التطورات هناك، فيما اتهم حكومة بغداد بربط نفسها بمنظمة ارهابية على حد قوله.

وقال تشاووش أوغلو صحفي تابعته "من كربلاء الخبر"، ان "تركيا لن تتسامح إزاء استخدام حزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمردا ضد الدولة التركية منذ 30 عاما أجزاء من شمال العراق كقواعد له هناك"، متهما الحكومة المركزية في بغداد بـ"ربط نفسها بمنظمة إرهابية".

 

واضاف اوغلو ان "تركيا ستتخذ كل ما تراه من إجراءات ضرورية لحماية جنودها المتمركزين في معسكر بعشيقة القريب من مدينة الموصل في شمال العراق".

 

وتابع  إنه "إذا وقع تهديد لتركيا من العراق سنستخدم كل مواردنا وحقوقنا بما في ذلك عملية برية"، لافتا الى ان "تركيا لا تقول ذلك للعراقيين وحدهم لكن للولايات المتحدة وكل الدول المشاركة في التحالف ولحكومة شمال العراق".

 

وتقول تركيا إن لديها مسؤولية في حماية التركمان والعرب السنة الذين يعيشون في المنطقة المحيطة بالموصل التي كانت جزءا من الإمبراطورية العثمانية. 

 

وتخشى من استخدام مسلحي حزب العمال الكردستاني ومقاتلين شيعة ­كان الجيش العراقي اعتمد عليهم في الماضي­ في الحملة على الموصل وهو ما من شأنه أن يثير إراقة الدماء على أساس عرقي.

 

ويقول رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن بغداد لا تريد المساعدة التركية وإن وجود القوات والدبابات والمدفعية التركية التي نشرت في معسكر بعشيقة لم يكن بتفويض من الحكومة العراقية. ويقول العراق إنه دولة ذات سيادة ويمكنه معالجة عملية الموصل بمفرده.

وتصنف  تركيا  والولايات  المتحدة  والاتحاد  الأوروبي حزب  العمال  الكردستاني  كمنظمة  إرهابية.  وقتل  أكثر  من  40 ألف شخص خلال  صراع الحزب  مع الدولة التركية معظمهم في جنوب شرق تركيا.

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟