ملايين المؤمنين يحيون زيارة ليلة النصف من شهر شعبان

تخطي بعد :
سياسة / اخبار اقتصادية 14-06-2014, 09:15 2423 مشاهدة

 ملايين المؤمنين يحيون زيارة ليلة النصف من شهر شعبان

يحيي ملايين المؤمنين اليوم ذكرى ولادة الامام المهدي(عجل الله فرجه) زيارة النصف من شعبان.

 

وجاء احياء ذكرى الولادة الطاهرة هذه السنة مع قرب حسم المعركة ضد الارهاب المتمثل بـ”داعش” والتنظيمات الاجرامية الاخرى.

 

وافتتحت محافظة كربلاء بالمناسبة، مشروع طريق (ياعلي) المخصص للزائرين ويربط جانبي مدينة كربلاء بغية تسهيل حركة الزائرين خلال الزيارة الشعبانية

 

معاون المحافظ للشؤون المالية عادل الموسوي اكد لمراسل”الصباح” علي لفتة، ان المحافظة افتتحت مشروع طريق (ياعلي) الذي يرتبط بطريق (ياحسين) من جهة محافظة النجف عن طريق المقبرة القديمة.

 

وبين ان الطريق يهدف الى تسهيل حركة الزائرين خلال الزيارة الشعبانية وفك الاختناقات عن المدخل الجنوبي، موضحا ان العمل جار لتشجيره.

 

من جهة اخرى، ذكر النائب الاول لمحافظ كربلاء جاسم الفتلاوي، ان الحكومة المحلية هيأت ست ساحات لوقوف السيارات تتسع لاكثر من 100 الف مركبة، منوها بان عدد السيارات التي ستسهم باخلاء الزائرين بلغت اكثر من 3500 مركبة مختلفة الانواع تابعة لمختلف الوزارات، فضلا عن السيارات التي تم تأجيرها من المحافظة ومركبات العتبات المقدسة.

 

كما هيأت مديرية توزيع المنتجات النفطية من جانبها كميات كبيرة من المشتقات النفطية لتزويد المواكب التي تقدم خدماتها للزائرين.

 

وكانت قيادة عمليات الفرات الاوسط أعلنت الانتهاء من وضع الخطة الأمنية الخاصة لحماية ملايين الزائرين الذين من المتوقع أن يفدوا إلى محافظة كربلاء لأداء زيارة النصف من شعبان.

 

في غضون ذلك، استكملت وزارة الصحة استعداداتها مبكرا واجرت حملات التبرع بالدم بين العتبتين الحسينية والعباسية كخطوة استباقية تحسبا لاي طارئ، بحسب مدير مركز العمليات في وزارة الصحة الدكتور عدنان محمد علي.

 

واكد علي لمندوب “الصباح” علي موفق، ان مصرف الدم نفذ حملات للتبرع بالدم بين العتبتين الحسينية والعباسية لتزويده برصيد كاف من قناني الدم ومشتقاته كخطوة استباقية لخدمة الزائرين تحسبا لاي طارئ قد يحدث خلال الزيارة.

 

واشار الى ان الدائرة اعدت خطة اسناد طبية طارئة لتنفيذها خلال الزيارة الشعبانية تتضمن محاور عدة تشمل تجهيز دوائر الصحة المعنية بالادوية المنقذة للحياة والمستلزمات الطبية، اضافة الى نشر 25 سيارة اسعاف داخل الطوق الامني لمدينة الكاظمية و54 سيارة اخرى على طريق سير الزوار في جانبي الكرخ والرصافة مع قيام دائرتي بغداد الكرخ والرصافة بنشر مفارز طبية على طريق الزائرين.

 

واضاف ان الوزارة اسندت دائرتي صحة كربلاء وبابل بـ 10 سيارات اسعاف لكل منها

 

كما وارسل فريق من مركز السموم ودائرة الصحة العامة فرقا صحية لمراقبة المواد الغذائية والمشروبات المقدمة للزوار في محافظة كربلاء، بالاضافة الى ارسال ست فرق جراحية من دوائر الفرات الاوسط والجنوب بشتى التخصصات الطبية الى محافظة كربلاء.

 

واشار الى تهيئة 230 سيارة فئة 10 ركاب لنقل الزائرين، فيما يحرص مركز العمليات في الوزارة على اتصال دائم بغرف عمليات الدوائر المعنية لتبادل المعلومات وتسهيل دخول سيارات الاسعاف ونقل الزائرين.

 

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟