القبانجي: لا يوجد شك بوجود خيانات بالقطاعين العسكري والسياسي ادى لتدهور الامن

تخطي بعد :
سياسة 13-06-2014, 11:55 223 مشاهدة

  القبانجي: لا يوجد شك بوجود خيانات بالقطاعين العسكري والسياسي ادى لتدهور الامن

أعتبر خطيب جمعة النجف صدر الدين القبانجي، الجمعة، انه لا يوجد شك بوجود خيانات في القطاعين العسكري والسياسي أدى إلى تدهور الامن في محافظة نينوى، فيما اشار الى ان سقوط نينوى كان مشهدا مؤلما فجيعا بسقوط ثاني اكبر محافظة بالبلاد.

 

وقال القبانجي خلال خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت في الحسينية الفاطمية إن الأسبوع الماضي كان فاجعة في نينوى التي هي ليست حكاية بسيطة بل عبرة للبرلمان وللحكومة وللقوى السياسية، مبينا ان المسؤولين تحدثوا عن خيانات في القطاعين العسكري والسياسي ولا شك انه كذلك.

 

وأضاف القبانجي أن سقوط ثاني اكبر محافظة بيد الارهابيين وتشريد آلاف من الناس كان مشهدا مؤلما ومفجعا، مشددا على ضرورة توحيد الكلمة وعدم تبادل الاتهامات وتوحيد الجهود لدحر الإرهاب.

 

وتابع القبانجي أن الجنود أبناءنا ونوجه لهم كلمة شكر نرفعها إلى كل الجنود وقوى الإسناد حتى في مسجد السيدة زينب والعسكريين، مذكرا بتوجيه المرجعية التي حثت أبناء القوات المسلحة على الصبر الثبات.

 

طباعة الخبر

اعلانات

اعلانات

استطلاع رأي

هل تعتقد ان الحكومة قادرة على حل المشاكل مع الاقليم ؟